كورونا

“إسرائيل” تحذر من موجة ثانية من “فيروس كورونا ” أكثر شراسة

حذرت وزارة الصحة الإسرائيلية، ليوم الخميس، من موجة ثانية من انتشار فيروس كورونا المستجد في إسرائيل، رغم اعتدال وتيرة الإصابات والوفيات خلال الأيام الأخيرة.

ونقلت إذاعة الجيش الإسرائيلي عن نائب مدير عام وزارة الصحة الإسرائيلية، البروفيسور إيتمار غروتو، توقعاته بأن يكون هناك موجة ثانية من الإصابات بفيروس كورونا، داعيا إلى تطوير أدوات ومستلزمات هامة لوقف الموجة في الوقت المناسب.

واعتبر غروتو التسهيلات التي تم الإعلان عنها مؤخرا من قبل الحكومة الإسرائيلية “تناسبية” وتسمح بالسيطرة على الوضع، معربا عن أمله باستخدام الاغلاقات بشكل موضعي فقط.

وأضاف محذرا مرة أخرى: “هناك إمكانية بكل تأكيد أن يكون هناك انتشارا آخر وموجة ثانية. يوجد احتمال لحدوث ذلك”.

بدوره، انتقد رئيس لجنة “كورونا” في الكنيست الاسرائيلي، عضو الكنيست عوفر شيلح، طريقة كشف المعلومات المتعلقة بانتشار الفيروس أمام صناع القرار، محذرا من أن نشرها سيؤدي إلى تراجع طاعة الجمهور للتعليمات.

ودعا شيلح، خلال اجتماع للجنة في الكنيست، اليوم، إلى ضرورة أن تتمحور هذه الأزمة كلها ومواجهتها حول مسألة المعلومات، أي ما هو المعروف عن المرض وانتشاره ونسب الوفيات وبموجب أي نماذج يعملون.

وفي وقت سابق، وجهت لجنة الكورونا في الكنيست، انتقادات واسعة لاتخاذ القرارات في إطار هيئة مصغرة جدا، شملت رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، والمديرين العامين لوزارتي الصحة والمالية.

وأعلنت وزارة الصحة الإسرائيلية، اليوم الخميس، ارتفاع عدد الوفيات بفيروس كورونا إلى 191، في حين وصل عدد المصابين إلى 14592 مصابا.

وسجلت فجر اليوم حالتي وفاة بالفيروس لمسنين من نزلاء مركز لعلاج الزهايمر في رمات غان.

ووفقا للمعطيات الصادرة عن “الصحة الإسرائيلية”، فقد بلغ عدد المصابين بحالة خطيرة 136 مصابا، منهم 107 موصولين بأجهزة تنفس صناعي، في حين بلغ عدد المتعافين 5334.

وأشارت المعطيات إلى أن عدد الحالات النشطة التي تخضع للمتابعة الصحية حاليا 9067 حالة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق