أخبار دولية

اكتشاف آثار لفيروس كورونا في مياه باريس

عثرت السلطان الفرنسية على “آثار ضئيلة” لفيروس كورونا المستجد في مياه العاصمة باريس، والتي تستخدم في تنظيف الحدائق والشوارع.

ويثير الاكتشاف القلق لدى السلطات التي قامت على الفور بإغلاق شبكة المياه كإجراء احترازي.

وأشار مسؤولون إلى أن المياه غير الصالحة للشرب يتم سحبها من نهر السين وقناة أورك، وتستخدم في تنظيف الشوارع وري العشب في المتنزهات والحدائق المغلقة حاليا.

يذكر أنه إلى الآن، لم يتم اكتشاف ما إذا كانت المياه ناقلا محتملا للفيروس.

وتعد فرنسا ثالث أكثر دولة أوروبية متضررة من فيروس كورونا بعد إسبانيا وإيطاليا، حيث وصل عدد الإصابات بمرض “كوفيد 19” في البلاد إلى 154.098، توفي منهم 19.744.

المصدر
Le Monde
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق