أخبار محلية

صحيفة: فرصة ذهبية ونادرة لصفقة تبادل أسرى بين إسرائيل وحماس

كشفت وسائل إعلام عبرية، اليوم الجمعة، إن التقديرات الأمنية في الجيش الإسرائيلية والمخابرات، تعتقد أن هناك “فرصة ذهبية ونادرة” من أجل عقد صفقة لتبادل الأسرى مع حركة حماس في قطاع غزة

وقال صحيفة “إسرائيل اليوم” العبرية، إن “الجيش والمخابرات الإسرائيلية يعتقدون أن هذه فرصة ذهبية لحسم ليس فقط هذا الموضوع، وإنما لخلق جسر مهم مع حماس”، مؤكدة أنه “إذا تمكنت إسرائيل من إرفاق الصفقة بمساعدات طبية وإنسانية في ظل أزمة كورونا ، فإن الأفق مفتوح لاتفاق أوسع بكثير”

وشددت الصحيفة على أن جميع المحافل السياسية والأمنية رفيعة المستوى والمطلعة على شؤون قطاع غزة، تعتقد أنه “توجد الآن لحظة مناسبة ونادرة، وقد تكون لمرة واحدة، من أجل التوصل إلى تفاهمات وتسويات مع حماس، بما في ذلك مواضيع بدت حتى وقت متأخر أنها غير قابلة للحل”

ورأت الصحيفة أن مبادرة حماس فيما يتعلق بعقد صفقة الأسرى، يمكن تسميتها “براغماتية”، موضحة أن “غزة في ضائقة غير مسبوقة، وتبعد خطوة ونصف عن الهوة، بسبب الوضع الاقتصادي السيئ، والإمكانيات الصحية المحدودة، تزامنا مع أزمة فيروس كورونا”

وأشارت الصحيفة إلى أنه في شهر آب/ أغسطس المقبل، ستكتمل ست سنوات على نهاية الحرب الأخيرة على قطاع غزة، لافتة إلى أن الحرب تلتها ثلاث سنوات ونصف من الهدوء، ومن ثم بدأ الفلسطينيون بمظاهرات شعبية في يوم الأرض 2018، التي مثلت استئنافا للمقاومة ضد إسرائيل

وأكدت الصحيفة أن الفجوة في إتمام تسوية بين حماس وتل أبيب “ليست في الدلالة اللغوية”، مبينة أن “إسرائيل مستعدة لأن تقطع كل الطريق إلى التسوية، التي تتضمن ترميما عميقا للقطاع وإقامة بنى تحتية واسعة، بما في ذلك خيار الميناء والمطار، لكنها تطالب بالمقابل بتجريد القطاع من الأسلحة، وتسوية موضوع الأسرى والمفقودين”. وفقا لما اورده موقع “عربي21”

وتابعت الصحيفة: “حماس غير مستعدة لسماع الشرط الأول، وتفرض شروطا متعذرة على الخيار الثاني”، مستدركة بقولها: “في ظل كورونا فقد تغير شيء ما في غزة، وحماس أبدت استعدادها للحديث، وهي براغماتية كبيرة”

وذكرت “إسرائيل اليوم” أن “القيادة السياسية والأمنية الإسرائيلية، يعتقدون أنه توجد الآن لحظة مناسبة ونادرة للوصول إلى صفقة تبادل، تعيد جثماني هدار غولدن وأرون شاؤول، إلى جانب الإسرائيليين أبرام منغيستو وهشام السيد”

وقالت الصحيفة، إن “صفقة كهذه لن تتم بالمجان، وستتطلب تنازلات من إسرائيل أيضا، وبعضها أليم، ويتمثل بتحرير معتقلين فلسطينيين، معظمهم كبار في السن ومرضى”، مشيرة إلى أن حماس تصر أيضا على تحرير كامل لجميع محرري صفقة شاليط، ممن اعتقلوا من جديد في السنوات الأخيرة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق