كورونا

حادثة حزينة ونادرة.. وفاة فتاة خلال جنازة والدتها التي توفيت بسبب فيروس كورونا

في حادثة نادرة وحزينة، لقيت فتاة بريطانية مصرعها خلال تشييع جنازة والدتها التي توفيت جراء فيروس كورونا المستجد، والذي أزهق حياة الآلاف حول العالم.

وبحسب صحيفة “ذا صن” البريطانية، فإنه خلال مراسم تشييع جنازة “جولي مورفي”، سقطت ابنتها “لورا ريتشاردز” البالغة من العمر 32 عاما على الأرض فجأة، حيث لفظت أنفاسها الأخيرة.

ونقلت الصحيفة شقيقة لورا، تعبيرها عن حالة الأسى والحزن إثر الحادث الذي أفقدها والدتها وأختها في الوقت ذاته.

وأوضحت سادي، أن شقيقتها أصيبت بنوبة قلبية شديدة، مبينة أنها حتى اللحظة لم تصدق الحادثة، وتشببها بأنها “فيلم رعب”.

وسجلت السلطات الصحية البريطانية، وفاة 917 حالة جديدة جراء فيروس كورونا المستجد، خلال الـ 24 ساعة الماضية، مما يرفع اجمالي الوفيات في البلاد إلى 9875 حالة وفاة.

وبحسب وسائل اعلام، فإن اجمالي الفحوصات التي أجرتها السلطات الصحية البريطانية حتى اليوم السبت، بلغت 334974 فحصا، بينها 18091 يوم أمس الجمعة فقط، معلنة عن إصابة 78991 منذ تفشي الوباء.

ويواصل وباء كورونا تفشيه بقسوة في 210 دولة وإقليم ومنطقة حول العالم، موقعا حتى الآن 102،058 حالة وفاة منها 6،366 وفاة حتى مساء الجمعة، واكثر من مليون و 684 ألف إصابة مؤكدة ، منها 80،904 إصابة اكتشفت اليوم، فيما تماثل للشفاء أكثر من 375 ألف مصاب في العالم.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية في الحادي عشر من مارس الماضي، عن تصنيف فيروس كورونا المستجد ‏المسبب ‏لمرض “كوفيد 19″، وباءً عالميا “جائحة”، مؤكدة أن أرقام ‏الإصابات ترتفع ‏بسرعة كبيرة.‏

يشار أن منظمة الصحة العالمية، أعلنت رسميا على موقعها الإلكتروني، وصول فيروس كورونا إلى 203 دول وأماكن بينها سفينة أميرة الماس السياحية، التي شهدت إصابة 712 شخصا بالفيروس.

المصدر : سبوتنيك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق