أخبار دولية

أمريكا ترصد مكافأة مالية ضخمة مقابل معلومات عن قيادي في حزب الله مقرب من قاسم سليماني

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، أمس الجمعة، عن رصد 10 ملايين دولار، لمن يدلي أو يساعد بمعلومات عن محمد الكوثراني، أحد كبار القادة العسكريين في جماعة حزب الله العراقي.

واتهمت الخارجية الأمريكية، في بيان لها، الكوثراني بالقيام بأنشطة للتنسيق السياسي بين الجماعات شبه العسكرية المتحالفة مع إيران، وتسهيل عمل الجماعات التي تنشط خارج سيطرة الحكومة العراقية، وقمعت الاحتجاجات بالعنف وهاجمت بعثات دبلوماسية أجنبية.

وأوضح بيان الخارجية الأمريكية أن المكافأة التي أعلنت عنها تأتي مقابل معلومات عن أنشطة الكوثراني ومساعديه وشبكات مرتبطة به، مبينة أنها تسعى للقضاء على الآليات المالية لـ”جماعة حزب الله” اللبنانية.

وكانت الولايات المتحدة قد أضافت كوثراني إلى قائمة الإرهاب العالمية عام 2013، واتهمته بتمويل الجماعات المسلحة في العراق والمساعدة في نقل المقاتلين العراقيين إلى سوريا للقتال مع صفوف الرئيس السوري بشار الأسد التي استهدفت القضاء على الثورة.

والكوثراني هو واحد من القيادات البارزة التي تعمل عن قرب مع قائد فيلق القدس الإيراني قاسم سليماني، وقيادات أخرى من أجل الحفاظ على هيمنة طهران في العراق، والتي تهددها ثورة الغاضبين خاصة في مدن الجنوب العراقي.

وأشارت تقارير سابقة إلى أن مستشارين يعملون بتوجيهات من الكوثراني بالتنسيق مع قادة الحشد الشعبي، للتصدي لتظاهرات العراق وإحباط مطالب العراقيين الغاضبين من الطبقة السياسية، ناهيك عن “تنسيق دور حزب الله لتوفير التدريب والتمويل والدعم السياسي واللوجستي للجماعات المتمردة الشيعية العراقية”.

المصدر : سبوتنيك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق