أخبار دوليةكورونا

علماء أستراليون يكشفون عن عقار يقضى على فيروس كورونا خلال 48 ساعة

صنفت منظمة الصحة العالمية يوم 11 آذار/مارس مرض فيروس كورونا “جائحة”، مؤكدة أن أرقام الإصابات ترتفع بسرعة كبيرة، معربة عن قلقها من احتمال تزايد المصابين بشكل كبير.

وتواصل دول العالم جهودا جبارة لإيجاد لقاح فعال ضد الفيروس التاجي.

وتوصل علماء أستراليون، من جامعة موناش الأسترالية بالتعاون مع المشفى الملكي في مدينة ملبورن، إلى عقار جديد موضاد للطفيليات المسؤولة عن تكاثر فيروس السارس في الخلايا البشرية، بحسب ما كشفت مجلة “Antiviral Research”  الأسترالية.

وبحسب المجلة الأسترالية، قام الباحثون بإعطاء هذا المضاد المسمى بـ “إيفرمكتين” للمصابين الجدد بفيروس كورونا المستجد الذين لم تتعد إصابتهم الساعتين، واتضح من خلال هذا الاختبار أن المضاد حارب الخلايا المرتبطة بانتشار الفيروس وانخفض عددها بنسبة 93% بعد 24 ساعة فقط وارتفعت النسبة إلى 99% بعد يومين، وفق ما اورده موقع اليوم السابع وسبوتنيك.

ويقول التقرير العلمي للبحث “بعد مضي نحو 48 ساعة على التلقيح زاد تأثير العقار المضاد المدعوم بالإيفرمكتين، حيث أدى إلى انخفاض الفيروس في الخلايا بنسبة كبيرة جدا”.

ويضيف التقرير العلمي: “هذا يشير إلى أن استخدام هذا الدواء أدى إلى القضاء على جميع الخلايا المرتبطة بالفيروس”. وأضاف التقرير في خلاصته أنه لم يكن للإيفرمكتين تأثير سام على الأشخاص المختبرين.

ويأمل العلماء في أستراليا أن تكون هذه الاختبرات والنتائج فاتحة لإيجاد عقار فاعل يمكن استخدامه للقضاء على فيروس كورونا وتخليص البشرية من الوباء بأقرب فرصة ممكنة.

المصدر
سبوتنيك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق