ماذا يميز الشعر من النثر

أهلاً وسهلاً بكم متابعينا الكرام طلاب وطالبات المملكة العربية السعودية في موضوع جديد وفي مقالة جديدة بحيث أننا عبر هذه المقالة البسيطة سوف نناقش ، ماذا يميز الشعر من النثر ، بحيث أن العديد من الأشخاص حول الوطن العربي قد تسائلو بشأن السؤال السابق فلذلك وبدورنا نحن موقع عرب تايمز قد قررنا الاجابة على السؤال السابق وذلك حرصاً منا على نجاحكم في دراستكم ، ويشار الى أن السؤال السابق يصنف ويعتبر من ضمن منهاج اللغة العربية الخاصة بالصف أولى ثانوي الفصل الدراسي الثاني للعام 1444.

الشعر:

الشعر هو عبارة عن كلام موزون مقفىّ (للشعر العربي)، دالٌ على معنى، ويكون أكثر من بيت، ويشمل هذا التعريف النظم. وقال بعضهم: هو الكلام الذي قصد إلى وزنه وتقفيته قصداً أولياً، فأما ما جاء عفو الخاطر من كلام لم يقصد به الشعر فلا يقال له شعر، وإن كان موزونا. وقد عرفه ابن خلدون بأنه: «هو الكلام البليغ المبني على الاستعارة والأوصاف، المفصل بأجزاء متفقة في الوزن والروي، مستقل كل جزء منها في غرضه ومقصده عما قبله وبعده، الجاري على أساليب العرب المخصوصة به». الشعر: هو شكل من أشكال الفن الأدبي في اللغة التي تستخدم الجمالية والصفات بالإضافة إلى أو بدلاً من معنى الموضوع الواضح. قد تكون كتابة الشعر بشكل مستقل، وقصائد متميزة، أو قد تحدث جنبا إلى جنب مع الفنون الأخرى، كما في الدراما الشعرية، التراتيل، النصوص الشعرية، أو شعر النثر. أما من الناحية المعنوية فإن الشعر هو العِلم.

ماذا يميز الشعر من النثر:

يتميز الشعر باستخدامه للصور الفنية والرمزية في تنظيمه ،بينما يقوم النثر بالتصريح في المعني او التعبير وذلك عن طريق الاساليب الانشائية المتعددة.

ختام المقالة:

والى هنا وصلنا الى نهاية المقالة ، فلذلك إذا كان لديك سؤال أو موضوع تتسائل بشأنه ، لاتتردد بطرحه علينا ، وسوف نقوم بالاجابة عليه في اقرب وقت ممكن بإذن الله.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!