أخبار دوليةكورونا

علماء أمريكيون يعلنون فشل دواء في علاج فيروس كورونا

أثبت العلماء الأمريكيون فشل دواء المستخدم ضد الملاريا “هيدروكسي كلوروكوين” في علاج فيروس كورونا المستجد، حيث قام الباحثون بتحليل بيانات 368 مريضا تناولوا الدواء، مع أو من دون مضاد حيوي لعلاج عدد من العدوى البكتيرية.

وبين البحث وفاة 28 في المئة من المرضى ممن تناولوا العقار دون مضاد حيوي (إزيثروميسين)، كما توفي 22 في المئة ممن شمل علاجهم العقار مع المضاد الحيوي، في مقابل وفاة 11 في المئة ممن حصلوا على الرعاية الروتينية فقط.

وأوضح العلماء أن عقار “هيدروكسي كلوروكوين” لم يحدث أي فرق في الحاجة إلى جهاز تنفس، كما أنهم يتوقعون أن يكون الدواء قد سبب أضرارا في أعضاء أخرى. ومن المعروف أن الدواء له آثار جانبية خطيرة، بما في ذلك تغيير ضربات القلب بطريقة يمكن أن تؤدي إلى الموت المفاجئ، بحسب ما نقلته “أسوشيتد بريس”.

وقالت المديرة الطبية للسيطرة على العدوى والوقاية منها في جامعة ويسكونسن – ماديسون، نازيا صفدار: “أعتقد أننا محبطون”.

طالع موضوع سابق : هيئة الدواء والغذاء الأمريكية: سنجرب دواء الملاريا لعلاج فيروس كورونا

وأشارت إلى أن الكثير من المرضى سألوا عن العقار بعدما قام ترامب بالترويج له، لكن الآن “أعتقد أن الناس أدركوا أننا لا نعرف ما إذا كان (الدواء) يعمل أم لا”، وهو يحتاج إلى مزيد من الدراسة.

رغم الإجراءات الاحترازية التي تطبقها معظم دول العالم، يواصل فيروس كورونا المستجد انتشاره وحصد الأرواح، مع أكثر من مليوني مصاب حتى اللحظة ووفاة ما يزيد على 177 ألفا.

وتعد الولايات المتحدة التي سجلت فيها أول وفاة بالفيروس في نهاية فبراير هي الدولة الأكثر تضررا من جراء الوباء، سواء من حيث عدد الوفيات أو الإصابات، إذ تجاوزت الحصيلة فيها نحو 42 ألف وفاة من أصل أكثر من 766212 ألف إصابة، فيما أعلنت السلطات شفاء 71581 شخصا على الأقل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق