كوروناأخبار دولية

ساندرز: ترامب لم يستمع للعلماء في مواجهة الوباء

قال السيناتور الأمريكي بيرني ساندرز، إن الرئيس دونالد ترامب، لم يستمع إلى صوت العلم، في مواجهة فيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة).

كتب ساندرز، على “تويتر”، اليوم الثلاثاء: “الرئيس الأمريكي فشل في الاستماع إلى صوت العلماء في التعامل مع أزمة كورونا”، مضيفا: “هذا الفشل هو سبب ما نواجهه من معاناة نتيجة هذه الأزمة”.

وأضاف: “يجب أن نأخذ الأمور على محمل الجد، ونجعل صحة الأمريكيين على رأس أولوياتنا، وليس الحسابات البنكية للمليارديرات والشركات الضخمة”.

وأشار ساندرز، إلى استطلاع رأي أجرته شبكة “إن بي سي نيوز” وصحيفة “وول ستريت جورنال” الأمريكيتين، يوضح أن 60 في المئة من الأمريكيين، المستطلعة آراؤهم، يشعرون بالقلق من أن يتسبب تخفيف الإغلاق المفروض على البلاد، في زيادة عدد وفيات كورونا، مقارنة بالمستوى الذي تشهده البلاد تحت الإجراءات المشددة.

وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، في وقت سابق اليوم، إن إدارته تقوم بعمل عظيم في مواجهة فيروس كورونا المستجد، مضيفا: “نسبة الموافقة على ما نقوم به بين الجمهوريين 96 في المئة، وهذا يعني أننا نقوم بعمل عظيم في مواجهة الوباء”.

واتخذت العديد من دول العالم إجراءات استثنائية، ‏تنوعت ‏من حظر الطيران إلى إعلان منع التجول وعزل مناطق ‏بكاملها، ‏وحتى إغلاق دور العبادة، لمنع تفشي الفيروس المسبب لمرض “كوفيد – 19”.

وتجاوز عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد، 2.4 مليون نسمة، بينهم أكثر من 171 ألف حالة وفاة، بينما تعافى أكثر من 650 ألف شخص.

وكانت بداية ظهور الفيروس في الصين، في نهاية ديسمبر/ كانون الأول الماضي، التي أصبحت تحتل المركز السادس عالميا بنحو 83 ألف إصابة.

وتأتي الولايات المتحدة الأمريكية في المركز الأول عالميا بعدما تجاوز عدد المصابين فيها 787 ألف مصاب وأكثر من 42 ألف حالة وفاة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق