الهامستر يحظى باهتمام العلماء في مختبرات القضاء على كورونا

يحظى الهامستر السوري المحبوب وهو حيوان أليف، بنوع آخر من الاهتمام بين العلماء الذين يحاولون فهم فيروس كورونا المستجد لإنتاج مصل والقضاء عليه.

ووجد العلماء قبل 15 عاما أن الهامستر السوري يمكن أن يصاب بالفيروس التاجي الذي يسبب متلازمة الجهاز التنفسي الحادة (سارس)، وكانت أعراضه تظهر على هذه الحيوانات خفية، ولذلك لم تحصل هذه الفئران على اهتمام كنموذج تجارب على المرض.

ومع ظهور وتفشي “كوفيد-19” الفيروس التاجي الناجم عن سلالة شبيهة بـ”السارس”، تبدو النتائج “أكثر إشراقا” من خلال التجارب على “الغولدن هامستر”.

ونشر موقع sciencemag.org دراسة أعدها العالم الطبي جاسبر فوك ووتشان من جامعة هونغ كونغ (HKU) وزملاؤه، حيث قاموا بنقل عدوى الفيروس إلى 8 حيوانات من الهامستر.

واستنتج العالم أن الحيوانات فقدت وزنها، وأصبحت خاملة، وطورت فروا غريبا على جسدها، واتخذت وضعية منحنية، وأصبح تنفسها سريعا.

وأضاف أنه عند إجراء الفحص على هذه الحيوانات المصابة، عثر الخبراء على مستويات عالية من SARS-CoV-2 في رئتي الهامستر وأمعائه، كما لاحظوا أن أنسجة أجسامها امتلأت بالفيروس أيضا.

وخلص الخبراء في بحث نشر يوم 26 مارس، إلى أن هذه الأعراض تشبه إلى حد كبير مظاهر عدوى الجهاز التنفسي عند البشر.

ويعد فريق جامعة هونغ كونغ واحدا من عشرات المجموعات التي تتسابق لتطوير نماذج حيوانية يمكنها المساعدة في إيجاد لقاحات وعلاجات لجائحة كورونا العالمية.

وكل يوم خميس، تنظم منظمة الصحة العالمية مؤتمرا بالفيديو لنحو 100 من العلماء والمنظمين والممولين الذين يعملون بشكل جماعي على حيوانات المختبر، بما في ذلك الفئران وأنواع من القردة.

المصدر
sciencemag.org

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!